علاج البواسير بالليزر

علاج البواسير بالليزر هو تقنيةُ استخدام شعاع الليزر في علاج التمدد في الأوعية الدموية في منطقة فتحة الشرج. ليزر البواسير (LHP) دخل حديثاً كإجراء جراحيٍّ  لإيقاف التدفق الدموي الشرياني الذي يُغذي الباسور.

في دراسة تم إجراؤها في مستشفى ألوكا في كوسوفو على مرضى البواسير الذين يعانون من هبوطٍ، وجدوا أنّ علاج البواسير بالليزر كان أكثر فاعلية وأقل ألماً، وكان وقت الشفاء أكثر سرعةً. هذه المؤشرات هي التي يعتمد عليها المريض عند إجراءه عملية تقييم للعلاج الذي يمكنه تلقيه لعلاج البواسير. لكن تبقى هذه العملية أعلى تكلفةً من غيرها.

مشاكل القولون

يواجه القولون العديد من المشاكل، القولون التقرحي، القولون العصبي، سرطان القولون وغيرها من الأمراض. هذه الأمراض قد تقود إلى مشاكل في الجهاز التناسلي كالتهاب المهبل لدى المرأة وأمراض البروستاتا، منها سرطان البروستاتا إن لم يتم تدارك الأمر منذ بدايته.

تُعَدّ البواسير أحد أمراض القولون وتأتي في المرتبة الأولى في الأمراض التي يمكنها أن تُصيب المستقيم والأمعاء الغليظة. تنتشر في جميع أنحاء العالم بمعدل 2.9-27.9%، الذروة العمرية للفئة المصابة بين 45-65 عاماً. تنخفض بعد ذلك العمر. عادةً ما يُصاب بها الرجال أكثر من النساء، ونادراً جداً ما يُصاب بها الأطفال. ومِن أصعب مضاعفاتها هو تورم الضفيرة الوريدية في تلك المنطقة حتى تغلِق فتحة الشرج بشكلٍ تام.

تختلف خيارات علاج البواسير، فمنها علاج البواسير بالأعشاب، علاج البواسير بالتدخل الجراحي، وعلاجٌ غير جراحي.

طريقة علاج البواسير بالليزر

علاج البواسير بالليزر

بعد إجراء عملية التنظير والفحوصات الضرورية، وبعد التأكد من أن المريض مصاب بالبواسير وإزالة أي شكٍ من أن تكون الإصابة هي لسرطان قولون أو ورم في الأمعاء، تأتي الخطوة التالية وهي تحديد العلاج المناسب. عندما يقرر المريض اختيار علاج البواسير بالليزر بعد تشاوره مع طبيبه وتقييمه للتكلفة المالية والجسدية، تكون الخطوات كالتالي:

  • يقوم المريض بالاستلقاء في غرفة المعالجة. عادة ما يكون الاستلقاء على الجانب.
  • يتم إدخال منظار مستقيم في القناة الشرجية، يتم التحكم في شعاع الليزر وقوته ومدة التعرض للشعاع من خلال استخدام مواصفات عالية لجهاز الليزر.
  • تُطلق الألياف البصرية والتي تكون صغيرة جداً بتقنيات النانومتر للحفاظ على الخلايا السليمة.
  • يتم تعريض الخلايا لشعاع الليزر وإيقافه. هذه العملية تعمل على تقليص الأنسجة والأوعية الدموية التي تُمد الباسور. هذا الانغلاق للشريان المغذي يعمل على ضمور الضفيرة المرضية بشكل كامل.

تَوَقَّف عن المعاناة مِن الألم، علاج البواسير بالليزر وقته الآن، علاج البواسير بالليزر عملية دقيقة للغاية، غير مؤلمة، عادةً ما تتم دون إجراء أي تخدير أو بتخدير موضعي فقط لجلب الراحة النفسية للمريض.

له فاعلية كبيرة حتى في المراحل المتأخرة والمهملة من البواسير. وأفضل شيء يمكنك أن تعرفه أنك ستعود مباشرةً لمنزلك، لن تحتاج للبقاء في المشفى بعد علاج البواسير بالليزر.

أنواع تقنيات علاج البواسير بالليزر

هناك تقنيتين يتم استخدامها لعلاج البواسير بالليزر

·      علاج البواسير بالليزر بتقنية مساعدة (HeLP)

تقنيةٌ تُستخدم لعلاج البواسير بالليزر في مراحل البواسير الأولية (1-2)

·      علاج البواسير بالليزر بتقنية ليزر البواسير (LHP)

تقنيةٌ تُستخدم لعلاج البواسير بالليزر في مراحل البواسير المهملة والمتأخرة (2-3) وربما يمكن استخدامها في مراحل أكثر إهمالاً من ذلك أيضاً.

فوائد علاج البواسير بالليزر

  • لا يوجد حاجة للمكوث في المشفى بعد العملية.
  • عملية خاليةٌ مِن الألم.
  • تكرار العملية منعدم أو بأقصى تقدير هو منخفض.
  • فترة النقاهة التي تحتاجها بعد العملية قصيرة جداً.

هل تصلح عملية علاج البواسير بالليزر لكافة أنواع البواسير؟

علاج البواسير بالليزر

لمعرفة هذا علينا أن نعرف مراحل البواسير:

  • تضخم البواسير وهي المرحلة الأولى، وتكون داخليةً غير ظاهرة.
  • المرحلة الثانية يكون هناك هبوطاً أثناء المجهود البدني، لكن سرعان ما تعود لمكانها.
  • المرحلة الثالثة هبوط للبواسير، وتبقى ظاهرةً لا تعود لمكانها بعد أي مجهود.

عندما يصل الشخص لهذه المرحلة، قد تبدأ الالتهابات والتشققات وبشكل غير مباشر سيتحول الأمر إلى سرطان أو مرض كرون.

بعد معرفتنا لكل هذه المراحل نجد أن عملية الليزر التي تجري لتعطيل الشريان المغذي للمنطقة هي عملية مجديةٌ، فبعد أن يجد المرء نفسه في مواجهة العمليات الجراحية للبواسير، أتت عملية الليزر لتنقذه منها.

وذكرنا سابقاً أن هناك مرحلتين ينقسم فيها علاج البواسير بالليزر الأول مرحلة المساعدة، وهي عندما تكون البواسير داخليةً فقط، يتم كي الشريان المغذي للمنطقة المتضررة، ومع العلاج بالليزر ستختفي بعد فترة قصيرة الحكة والألم اللذان كان يشعر بهما المريض. وهي عملية غير مؤلمة لا في إجرائها ولا بعد الانتهاء منها.

في النوع الثاني وهو عندما تصبح حالة البواسير أكثر تطوراً يتم ثقب البواسير بالإبرة وإدخال الليزر للداخل للقيام بعملية الكي، هنا يتطلب تخدير جزئي أو عام، وتستغرق هذه العملية نصف ساعة تقريباً. هدف العملية الوصول إلى الأوعية الداخلية المتسبب في المرض.

تصلح هذه العملية للبواسير المتخثرة أيضاً فأنت ستُجري هذه العملية دون فقدان دم، والليزر بحد ذاته يمنع تطور النزيف، لهذا يمكن إجراؤها في العيادات الخارجية دون خوف من مضاعفات.

أشياء عليك مراعاتها بعد عملية الليزر

بعد العملية، ولأنها تتم بدون تخدير أو بتخدير موضعي بسيط، فإن المريض سيستيقظ بدون صداع، لكن من المفضل أن يقوم ببعض المغاطس الدافئة للمنطقة وتناول بعض المضادات الحيوية إن احتاج المريض لذلك وإن كتبها الطبيب له لتجنب العدوى، إلى جانب تناوله بعض المسكنات إلى أن يتعافى تماماً، فألم البواسير سيبقى إلى أن تجف تماماً خلال مرحلة النقاهة.

متى تُصبح عملية الليزر غير مجدية؟

علاج البواسير بالليزر

يأتي الكثير من المرضى إلى طبيب مختص ويقولون له “أنا مصاب بالبواسير، أريد أن أتعالج بالليزر، لا أريد أي ألم”، أمام ثقة المريض يقوم الطبيب بالاتفاق مع المريض على كافة الأشياء ويطلب منه القيام بفحص أخير للتأكد من أنها حقاً بواسير، ليتفاجأ الطبيب بما أمامه، ويقول للمريض ” عملية علاج البواسير بالليزر لا تصلح لكَ” أجل، لقد تأخر المريض جداً هنا فتحول الأمر لسرطان.

الخلايا الموجودة هنا لا يمكن التعامل معها فقط عبر الليزر. وسيبدأ المريض في الدخول في دوّامة فحوصات أكثر عمقاً وأدوية أكثر ألماً. لهذا تدارك المرض من أوله وتلقي علاج البواسير بتقنية الليزر المساعد هي أفضل خدمة يقدمها المريض لنفسه عندما يشعر ببعض الحكة وببعض الترشحات الدموية.

الخلاصة

علاج البواسير بالليزر ولو أنها عملية مكلفة في نظر البعض مقارنة بغيرها من العمليات الجراحية للبواسير إلا أنها أكثر أماناً منهم، وإذا قمنا بمقارنة التكلفة على المدى الطويل سنجد أنها أقل في التكلفة لأن احتمالية تكرار البواسير تصبح أقل أو قد تصل إلى الصفر.

يتردد الكثيرون في القيام بعملية البواسير، ويتركون الأمر إلى أن يتضاعف، بل قد يصل إلى كونه سرطاناً للمستقيم أو لغيره من الأعضاء المجاورة، خوفاً من الفحوصات المحرجة والألم بعد العملية. لكن مع إزالة البواسير بالليزر أنت في أمان من كل ذلك.

انزع خوفك الآن، وقم بالذهاب لأقرب مركز يُقدم خدمة علاج البواسير بالليزر ودون جراحة. لكن أهم ما في الأمر عليك أن تتأكد من سمعة العيادة التي ستُجري بها العملية. السمعة الجيدة يعني الكفاءة المطلوبة والنتائج المطلوبة.

‫شاهد أيضًا‬

عملية البواسير كل ما تريد معرفته

عملية البواسير هي عملية إزالةٍ للأوعيةِ الدمويةِ المتورمة داخل فتحة الشرج وحولها، وداخل ال…