رجيم رمضان

رجيم رمضان، هو حمية غذائيةُ تُشابه رجيم الماء في بعض أجزائها. يُسميه البعض أيضاً رجيم الصيام. ورجيم رمضان أو رجيم الصيام ينقسم إلى نوعين أساسيين، خلال الأسطر التالية سنتعرف على رجيم رمضان: فوائده، أقسامه، والفرق بينه وبين رجيم الماء.

فوائد رجيم رمضان

يُساعد رجيم رمضان أو رجيم الصوم على إنقاص الوزن، وزيادة الطاقة الإيجابية في الجسم، وتطهير العقل عن طريق تغيير العادات السيئة وإزالة السموم من الجسم. ورغم أن بعض الأشخاص قد يتضرر مِنه في أول يوم إلى ثلاثة أيام، لكن سُرعان ما يعتاد الجسم على العادات الجديدة.

ورجيم رمضان يمكن دمجه مع أي نوع آخر مِن أنواع الرجيم كرجيم الماء، الرجيم السريع، رجيم كيتو، وغيره. لكن عادةً ما يُخصص الطبيب نوعاً مِن الأطعمة على الشخص الالتزام بها عند قيامه باتباع رجيم رمضان.

رجيم رمضان

رجيم رمضان ما هو إلا امتداد لما سار عليه أجدادنا مِن سابق الزمن، فتعددت أوجه الصيام لدى الشعوب، بعضها لم يكن بهدف إكساب الجسد الرشاقة، بل كان لأجل إكساب الروح الرشاقة عبر غسلها مِن متطلبات الحياة الدنيا والانتقال بها لمستوى فكري آخر.

واعتقد القدماء أن الصيام لساعاتٍ متواصلةٍ عن الطعام والشراب يُحسِّن من الذاكرة، ويُقلل خطر الإصابة بالعديد مِن الأمراض.

أقسام رجيم رمضان

تتعدد أقسام رجيم رمضان، بعضها لا يحمل مِن اسم رجيم رمضان إلا الفكرة، وبعضها يحمل منه الفكرة والالتزام بالتوقيت، في الأسطر التالية توضيح للأقسام بشكل مفصل:

1.    رجيم رمضان

رجيم رمضان

وهو رجيم يعتمد القيام به على صيام شهر رمضان، من وقت الفجر إلى أذان المغرب، بما يحمله الاسم مِن معنى. أي أنه صيام فعليّ عن الطعام والشراب. عندما يُفطر الشخص، فإنه يبدأ بشرب الماء مع بعض التمرات الخفيفة، ويستمر هكذا طيلة الليل إلى وقت الفجر الآخر، وربما خلال ذلك يتناول وجبة صغيرة صحية مكوّنة من البروتينات.

في هذا النظام يُقلص الشخص ما يتناوله من طعام يحتوي على السكريات والكربوهيدرات إلى أقصى كمية ممكنة.

2.    رجيم الصيام الطويل

وهو رجيم مشابه لرجيم رمضان، إلا أن الشخص يلتزم فيه بصيام 16 ساعةً والإفطار 8 ساعات فقط. في تلك الفترة يفقد الجسم الوزن، والكثير من طاقته، عادةً ما تكون الفترة المسموح بها لتناول الطعام تمتد من الظهيرة إلى الساعة الثامنة مساءً. آخر ما يتناوله الشخص قبل الدخول في فترة الصيام هي الكربوهيدرات.

خلال هذا النوع من رجيم الصيام يستطيع الشخص تناول السوائل كالشاي، القهوة، والماء. مع الامتناع عن السوائل المُحلاة.

رجيم رمضان

يُعد هذا الرجيم أحد أنواع الرجيم المفضلة لمُحبي الوجبات السريعة، فمسموح لهم بتناولها عند كسر صيامهم، لكن إن أحب الشخص زيادة سرعة فقدانه لوزنه فإن عليه اتباع نظام غذائيّ منخفض الكربوهيدرات غني بالمواد ذات القيمة الغذائية العالية

3.    رجيم الصيام المتقطع

يُعرف أيضاً برجيم 5:2، حيث يتناول الشخص ما يريده خلال 5 أيام في الأسبوع، ثم يصوم لمدة 24 ساعة مرتين يومياً، خلال فترة الصيام يأكل مرةً واحدةً في اليوم، على سبيل المثال قد يتناول طعامه الساعة الثامنة صباحاً، ثم يصوم إلى الساعة الثامنة صباحاً في اليوم التالي ليأكل وجبةً واحدةً أُخرى قبل أن يكمل يوميه.

بعد انتهاء يومي الصيام يبدأ الشخص في الأيام الخمسة. خلال الأيام الخمسة لا داعي لأن يستغنى الشخص عن الأطعمة التي يحبها بشكلٍ كليّ فأيام الصيام كفيلة بإنقاص الوزن. لكن إن أحب تسريع عملية خفض الوزن فيمكن أن يتناول كميات أقل من الدهون والكربوهيدرات دون منعهم تماماً.

رجيم رمضان

هذا الصيام يشبه صيام يومي الاثنين والخميس نوعاً ما، فمن أحب التخفيف أو لم يستطع على صيام يومين متواصلين بوجبة واحدة في اليوم فننصحه بصيام يومين في الأسبوع بشكلٍ جزئيّ على ألّا يعتمد في إفطاره على وجبات دسمة، بل يمكنه الاكتفاء بتمر وماء.

4.    رجيم الماء الصارم

هو أحد أنواع رجيم رمضان أو رجيم الصيام. يصوم فيه الشخص مدةً تصل إلى عدة أيام دون طعام، فقد يعتمد على الماء فقط في نهاره وليله. ويُعتبر هذا الرجيم أخطر أنواع الرجيم لهذا لا يُنصح به. وأقصى مدةً يمكن للشخص الاستمرار عليه هي 7 أيام، بعدها يدخل الجسد في مرحلة خطر قد لا يمكن تداركه.

5.    رجيم رمضان طويل الأمد

يمتد هذا النوع لسنوات طويلة، وقد يمتد طيلة العمر، ويُطلق عليه البعض صيام النبي داوود، وهو صيام يوم وإفطار يوم، وهو أحد الأنظمة الغذائية الجيدة للجسد، فلا هو امتناع دائم مؤذي، ولا هو تواصل دائم مؤذي.

رجيم رمضان

ونجد كثيراً مِن كبار السن الذين يحتفظون بصحةٍ جيدةٍ يقومون به لزيادة لياقتهم والمحافظة على وزنهم وتخفيف السكر والكوليسترول لديهم، لكن نركز دائماً على أن أي نوع من الصيام يجب أن تتم فيه المتابعة حتى لا يفقد الإنسان عناصره المهمة.

أهم مميزات هذا النوع من الصيام هو اختلاف معدل ساعات الصوم والإفطار طيلة السنة مما يخلق تفاوتاً ولا يجعل الجسم يعتاد على نمط معين، وهذا النوع لا يؤدي إلى الحرمان الشديد من الطعام الذي يصحب رجيم الماء.

تتواجد عدة أنواع أخرى منها 3:4، وغيرها مِن التقسيمات، التي يعتمد أصحابها على زيادة أيام الصيام وتقليل أيام تناول الوجبات، لكن هذا الأمر يُدخل الشخص في العديد من المشاكل ومراحل الخطورة. كلما زاد عدد أيام الصيام قلّت الفترة التي يستمر عليها فيه.

ونقصد بالصيام هنا الامتناع الكلي عن الطعام والاكتفاء بالماء فقط، وليس ما يحصل في شهر رمضان من امتناع جزئي عن الطعام والشراب ثم العودة له. لهذا إن أردنا الحديث عن المميزات والعيوب فإننا سنبدأ في التفصل بحسب النوع.

الإيجابيات والسلبيات

رجيم رمضان

1.    مميزات وعيوب رجيم رمضان

رجيم رمضان هنا نقصد به الصيام الجزئي ثم تخفيف الأكل عند الإفطار وهو ما يقوم به كثير من المسلمين في الشهر الفضيل. أحد مميزات رجيم رمضان أنّه يُعيد هيكلة الجسم، ويُساعد على الاستمرار عليه باعتباره نمط حياة، ولا يشعر الشخص فيه بالملل، ويمكن العودة له دائماً بسهولةٍ عند كسره، ولا يسبب أي مضاعفات.

كما أنه مناسب للأطفال مع التأكد من أخذ الطفل ما يكفيه عند الإفطار والتأكد من أن الطفل لم يتعرض لجو حار يُفقده تركيزه. لكن يجب التنويه أنه غير مناسب لمرضى الكلى، ومرضى السرطان الذين يتعاطون علاجاً كيميائياً بشكلٍ خاص، وبعض مرضى السكري والضغط.

2.    مميزات وعيوب أنواع الرجيم المشابهة لحمية ورجيم رمضان

هنا نبدأ في الحديث عن مشاكل أكثر خطورة. ربما الميزة الوحيدة هي سرعة فقدان الجسم للوزن، لكن كلما زادت نسبة امتناع الجسم عن الطعام والاكتفاء بالماء فقط، زادت الخطورة على الشخص.

رجيم رمضان

وهذا النوع من الرجيم لا يتناسب مع الجميع، ويحتاج لإشراف طبي مباشر، وتحاليل قبل وبعد القيام به للتأكد من الفيتامينات ومستوى الدم وغيره من الوظائف الحيوية في الجسد. ولا يمكن للأطفال القيام به بأي حال من الأحوال. خاصة تلك الأنواع التي تطول فيها فترة الامتناع عن الطعام والشراب.

الخلاصة

تتعدد أنواع رجيم رمضان ومسمياته، ويبقى رجيم رمضان المصاحب للطقوس الرمضانية الممتعة أفضل الأنواع لاشتراك العائلة كافةً فيه. وهنا يمكن استغلاله في تحسين نمط الغذاء لكافة أفراد العائلة في جوٍّ مِن المرح. إن أعجبكم المقال والمحتوى يُسعدنا مشاركتكم له على وسائل التواصل الاجتماعي.

‫شاهد أيضًا‬

نظام غذائي متوازن هو حميةٌ طويلة الأمد

نظام غذائي، هو نظامٌ صحيٌّ يحتوي على كافّة المكونات الضرورية للإنسان من: فواكه، ألياف، فيت…